بيت الخبرة السوري يناقش خطة التحول الديمقراطي مع قادة القوى والأحزاب السياسية الإسلامية السورية

لقراءة البيان اضغط هنا

واشنطن –  التقى المدير التنفيذي للمركز السوري للدراسات السياسية والاستراتيجية (SCPSS) الدكتور رضوان زيادة وأعضاء من بيت الخبرة السوري(SEH) في الحادي عشر والثاني عشر من شهر ديسمبر بقادة التكتلات الإسلامية السياسية السورية لمناقشة توصيات خطة التحول الديمقراطي في سوريا الوثيقة التي نشرها مؤخراً المركز السوري للدراسات السياسية والاستراتيجية بالتعاون مع بيت الخبرة السوري والتي تُبيِّنُ بالتفصيل رؤية المعارضة السورية للتحول الديمقراطي.

حيث قابل الدكتور رضوان زيادة المرشد العام لجماعة الإخوان المسلمين في سورية السيد محمد رياض شقفة في استانبول لبحث خطة التحول الديمقراطي وتحديات الثورة السورية أمام مؤتمر جنيف القادم وطرق وأساليب تحقيق العدالة الانتقالية بما فيها إنشاء المحكمة السورية الدولية الخاصة المختلطة، ويُذكُرُ أن رياض شقفة كان قدِ انُتخب مرشداً عاماً لجماعة الإخوان المسلمين لأربعة أعوام في 2010 وتدعم الجماعة إقامة دولة حديثة ديمقراطية مدنية وتعددية في سوريا، ثم اجتمع الدكتور زيادة والدكتور أبو الخير شكري عضو بيت الخبرة السوري وعضو الائتلاف الوطني لقوى الثورة والمعارضة السورية مع السيد أسامة الرفاعي رئيس رابطة العلماء السوريين لمناقشة دور الإسلام السياسي في مستقبل سوريا الديمقراطي ضمن إطار خطة التحول الديمقراطي التي طورها بيت الخبرة السوري، كان الأستاذ أسامة الرفاعي قد دعم الاحتجاجات السلمية المناهضة للحكومة السورية منذ بدايتها في مارس 2011، وقد تعرض لهجوم من قبل قوى الأمن السورية على نحوٍ عنيف في مسجده في دمشق وهي تحاول قمع مظاهرة هناك وقد عانى على إثرها من إصابات اضطرته أن يمكث في المستشفى لعدة أيام.

وفي اليوم التالي التقى الدكتور رضوان زيادة والدكتور محمد الدغيم مدير مكتب بيت الخبرة السوري في الريحانية وعضو الائتلاف الوطني لقوى الثورة والمعارضة السورية بأحمد أبو عيسى الشيخ قائد صقور الشام ورئيس مجلس شورى الجبهة الإسلامية التي تم تأسيسيها حديثاً، وتتكون الجبهة الإسلامية من تحالفٌ لفصائل معارضة عسكرية سورية سلفية. وفي اللقاء ناقش الدكتور رضوان زيادة والدغيم والشيخ ابو عيسى بحضور أعضاء في المكتب السياسي للجبهة خطة التحول الديمقراطي وتطبيق التوصيات الخاصة بها، وآليات العدالة الانتقالية والحماية القانونية لمقاتلي الجيش السوري الحر فيما يتعلق بالتزامهم باتفاقيات جنيف الإنسانية الخاصة بالحروب، بالإضافة إلى دور المعارضة السورية في مؤتمر جنيف 2 المرتقب.