الحكومة الهولندية تطَّلع على خطة التحول الديمقراطي في سوريا

الدكتور رضوان زيادة يُناقِش خطة التحول الديمقراطي مع مسؤولين هولندين بارزين

واشنطن – قامت وزارة الخارجية الهولندية في الثاني عشر من مارس الحالي بدعوة الدكتور رضوان زيادة المدير التنفيذي للمركز السوري للدراسات السياسية والاستراتيجية (SCPSS)  إلى لاهاي، هولندا للتحدِّثِ عن خطة التحول الديمقراطي في سوريا الوثيقة التي نشرها مُؤخَّراً المركز السوري للدراسات السياسية والاستراتيجية بالتعاون مع بيت الخبرة السوري (SEH) والتي تُبيِّن بالتفصيل رؤية المعارضة السورية للتحوِّل الديمقراطي في سوريا ما بعد الأسد.

التقى الدكتور رضوان زيادة مع مُمثِّلين كبار في وزارة الخارجية الهولندية من بينهم كوين ديفسايد مدير دائرة المُنظَّمات مُتعدِّدة الأطراف وحقوق الإنسان، وجانيت ألبيردا نائب مُدير دائرة شؤون أفريقيا والشرق الأوسط، لبيان الجوانب الرئيسية في التقرير مُتضمِّناً ذلك الخطط الموضوعة لتنفيذ توصيات التقرير وتحديداً المُتعلِّقةِ بسيادة القانون، وإصلاح الجهاز الأمني، والعدالة الانتقالية.

وقام الدكتور رضوان زيادة أيضاً –الذي عُيِّن الخريف الماضي رئيساً للهيئة السورية للعدالة الانتقالية في الحكومة السورية المُؤقَّتة- بإطلاع الوزارةِ على خططه لبدء برنامج عدالة النتقالية شاملٍ في سوريا يتضَّمن طرقاً تضمن المحاسبة، وأولى الدكتور رضوان زيادة والمسؤولون الهولنديون اهتماماً خاصاً بالطرق التي يمكن اتخاذها لإحالة مٌرتكبي جرائم الحرب والجرائم ضد الإنسانية للمحاسبة، و في النهاية شكر الدكتور رضوان زيادة الجانب الهولندي على دعمهم السخي والمتواصل للشعب السوري.

وفي ذات اليوم شارك الدكتور رضوان زيادة في مُباحثات أجراها معهد لاهاي للعدالة العالمية تحت اسم:”تحديات العدالة الانتقالية في سوريا – مواجهة السياق الجيوسياسي”، وألقى الدكتور رضوان زيادة خلال اللقاء محاضرةً تناولت الأفكار الحالية والأسئلة الهامة المُرتَبِطةَ بالعدالة الانتقالية في سوريأ.

خطة التحول الديمقراطي في سوريا هي ثمرة أبحاث مُستفيضة دامت لعامٍ كامل أجراها بيت الخبرة السوري وهو مجموعة تتكوَّن مما يُقارِب ثلاثمئة سوري من حقوقيين، وأكادميين، وقضاة، ومحامين، وقادة المعارضة السورية، ومسؤولين حكوميين منشقين، وقادة عسكرين منشقين، وأعضاء من المجالس الثورية المحلية، وقادة المعارضة السورية، وقد دعمتها وأيَّدتها قوى المعارضة السياسية الرئيسية.