السفير فاروق طه

معاون وزير الخارجية الأسبق، كما عمل سفيراً لسوريا في أكثر من بلد منها بيلاروسيا ، أعلن انشقاقه عن نظام الأسد وهو الآن عضو في المكتب التنفيذي للتجمع السوري الحر للعاملين في مؤسسات الدولة الذي يرأسه رئيس الوزراء الأسبق رياض حجاب الذي أعلن انشقاقه عن نظام الأسد